يوميات " مكلف بالحراسة" في امتحانات البكالوريا {2}

2 - لوازم المكلف بالحراسة
بقلم: محمد بعدي
أمام باب القاعة تخلصت من بعض ما أملك من طيبوبة، و رميت العطف إلى أسفل، و دست المحبة بحذائي. لبست رداء العجرفة و التكبر، ثم دخلت إلى قاعة الامتحان متجهما، و قد عقدت العزم على ألا تعرف الابتسامة إلى محياي سبيلا، و لو أن ديني يعتبر التبسم في وجه الغير صدقة. قلت في نفسي: لا بأس أن أكون بخيلا  لساعتين أو ثلاثا ثم بعدها أسرف في التصدق طيلة النهار. كشرت إذن، و تقمصت دور شخص غليظ القلب، ألقيت تحية الإسلام بجدية مبالغ فيها، كنت أريد أن أبدو كشخص تقي ورع، خصوصا و أنني، قبل أسبوع و لأجل هذه المناسبة، عفوت عن لحيتي التي بدت كعشب أصابه وابل من المطر.
 وقفت في وسط القاعة، و قمت بعملية مسح بصري شامل، قدمت من خلالها بطاقة هويتي ك"حارس" قوي أمين، بل حاولت أن أبدو "إرهابيا"، أن أبدو و كأني عزرائيل يريد قبض الأرواح، أردت أن يشعر كل من في القاعة أني أستطيع بنظراتي أن أجمد الدماء في العروق، فأنا أعلم ما تفعله النظرة بالقلوب. لا أستسيغ أن يتهمني المجتهدون بالتراخي و التهاون، و لا أن يروج عني الكسالى الغباء أو التعاون... بعد خطابي الصامت الذي حملته نظراتي، جربت خطابا وظفت فيه حركاتي... أشرت بيدي لتلميذة كانت الأخيرة في صفها كي تجمع بعض الأغراض الموضوعة على الطاولة لكي ترميها أسفل السبورة، كانت رسالة تفيد أنني خشن حتى مع الجنس اللطيف.. و لكن و لكي لا يفهم الجنس الخشن أنني "أسد" على الجنس اللطيف و في مواجهته هو "نعامة"، أمرت تلميذا أن يضع قبعته جانبا بنبرة فيها نوع من العدوان اللغوي و الرجولة اللفظية... إنها بعض تجليات خطتي التي تضمن استتباب الأمن ضمن مجال لا يحتمل الفوضى و التسيب..
كنت أنظر إلى قاعة الامتحان مثل المملكة، و كنت أريد أن أكون أميرا، أحكم بأمري، لذلك اقتضت خطتي أن أقطع رؤوس المعارضة، و يمثلها هنا بعض المشاغبين و الغشاشين... و غيرهم ممن لا شك أنهم يعدون خططهم للإطاحة بي عن عرشي عند أول مناسبة... استحضرت نصيحة "ماكيافيلي" : "ينبغي على الأمير ان يكون أسدا و ثعلبا في نفس الوقت". و ما دمت أريد أن أكون أميرا و بعد ما بدا أنني استأسدت ينبغي إذن أن أتثعلب... أن انتبه إلى بعض الفخاخ التي يمكن أن ينصبها الذئاب و أبناء و بنات آوى... أثناء الحراسة ينبغي أن يتعلم الحارس دائما كيف يكون سيء الظن، هذه أولى القواعد. 
{يتبع}


مقالات ذات صلة:
يوميات " مكلف بالحراسة" في امتحانات البكالوريا {1}

تنويه: تماشيا مع مبادئ المجلة المرجو التعليق باللغة العربية

فيلوبريس على الفيسبوك

المواضيع الأكثر قراءة

فيديوهات فيلوبريس (في انتظار التفعيل)