الوعي محور 1

*موقف برتراند راسل
صاحب النص  برتراند راسل (1872-1970) فيلسوف انجليزي و هو ناقد اجتماعي و مؤرخ و عالم منطق و رياضي اهتم بدراسة المعرفة العلمية و الاستمولوجية (فلسفة العلم) تعرف فلسفتة بالفلسفة التحليلية ومن مؤلفاته "مبادئ الرياضيات –مشكلات الفلسفة"
*تحديد المفاهيم
اللغة:  بالمعنى العام: "كل نسق من العلامات يؤدي وظيفة التواصل"
        بالمعنى الخاص: "وظيفة التعبير الكلامي عن الفكر داخليا و خارجيا"
رد الفعل: هو نشاط فكري واعي أو غير واعي أو حركي يصدر عن الانسان تجاه مثيرات العالم الخارجي.
الاستبطان: التأمل الباطني في الذات أي إدراك ما تحمله الذات من ذكريات وأفكار ومشاعر...
*الاشكال
هل الوعي إدراك حسي أم إدراك عقلي؟
*الأطروحة
يؤكد راسل أن الوعي في الجزء الأساسي منه هو إدراك عقلي مرتبط بالاستبطان.
*البنية الحجاجية
- يعرض صاحب النص التمثل العام الذي يعتبر الوعي خاصية انسانية لارتباطه باليقظة مشيرا الى المشكلة اللغوية في تحديد الوعي.
- يفسر صاحب النص كيف أن للوعي معنيين في اللغة: فهو رد فعل من جهة، واستبطان من جهة ثانية.
- يقدم صاحب النص مثال سماع صوت ليبين أن الوعي هو رد فعل تجاه المثيرات الخارجية.
- يقارن صاحب النص بين رد الفعل الإنسان و رد الفعل الحجر  ليستخلص أن رد الفعل ليس وعيا مادامت الحجرة تقوم برد الفعل ولكن بدرجة أقل.
 - يستنتج صاحب النص أن الجزء الأساسي للوعي مرتبط بالإدراك العقلي من خلال مقارنته بين الإنسان الذي يدرك قيامه برد الفعل و الحجرة التي لا تدرك ذلك.
- يؤكد صاحب النص أن مفهوم الوعي مفهوم غامض ومعقد يصعب تحديده بشكل دقيق.
*خلاصة
نستخلص من خلال المعطيات التي يتضمنها نص راسل أن هذا الأخير يريد التأكيد على أن الوعي في جزئه الأساسي استبطان أي أنه إدراك عقلي. و يبدو هنا أنه ينتصر للموقف الفلسفي الذي يربط الوعي بالعقل والتأمل. و ينفي عنه الخاصية الحسية و ان كان مفهوما الوعي كما يؤكد برتراند راسل يظل مع ذلك مفهوما غامضا يصعب تحديده بشكل دقيق.


تنويه: تماشيا مع مبادئ المجلة المرجو التعليق باللغة العربية

فيلوبرس على الفيسبوك

المواضيع الأكثر قراءة

العين الثالثة

محمد الفقيهي

لاجـــــئــــوا"الأورو"...! و"الرحماء الجدد"

وأخيرا نزل العطف والحنان من كبد السماء دفعة واحدة على كثير من زعماء أروبا العجوز، ففتحوا أذرعهم لمعانقة أبناء الشام والرافدين بحجة هروبهم من المتطرفين والغلاة والطواغيت
محمد الفقيهي

وخزة قلم

محمد بعدي

تنبيه بنكيران إلى الفرق بين الإِنْسَان و الحِيوَان

لم يعد رئيس الحكومة المغربية مثيرا فقط للجدل، بل أصبح مثيرا للملل، و لم يعد خطابه {كما يقول حواريوه} يعبر عن علامات فطنة، و إنما صار خطابا منتجا للفتنة...
محمد بعدي

منبر الاحد

 يوسف عشي

فن "الحكرة" بالمغرب

ي زمن التشدق بالديمقراطية والقيم "المستنسخة" للحداثة الغريبة، عفوا "الغربية"، نشهد مشهدا تقشعر له الأبدان ويشيب لمرآه الولدان.. نشهد مشهدا بشعا في أفق كنا ولا زلنا نتمناه مشرقا..
يوسف عشي