نص ديورانت حول نشأة الفلسفة

نص ديورانت حول نشأة الفلسفة
انظر إلى الخريطة للمرة الأخيرة، ولاحظ موقع أثينا: إنها أبعد مدينة شرقية من المدن اليونانية، وكان موقعها متميزا، حيث كانت الباب الذي يخرج منه اليونانيون إلى مدن آسيا الصغرى ... التي عن طريقها كانت تلك المدن الكبرى ترسل حضارتها وترفها الى بلاد اليونان اليافعة. وكانت أثينا ذات ميناء كبير تجد فيه الكثير من السفن مأوى لها من أمواج البحر الهائجة، ولها أسطول بحري كبير. وبين عامي (490-470 ق.م) تناست أثينا وإسبارطة المنافسة ... التي كانت بينهما ووحدتا قواتهما وجيوشهما في محاربة الفرس تحت حكم داريوس الدي أراد تحويل اليونان إلى مستعمرة لإمبراطورية أسيوية. وفي هدا الكفاح والصراع بين أوربا الفتية والشرق الهرم، قدمت إسبارطة الجيش بينما قدمت أثينا الأسطول البحري الحربي. وعندما انتهت الحرب سرحت إسبارطة جيوشها ... بينما حولت أثينا أسطولها الحربي الى أسطول تجاري، وأصبحت إحدى المدن التجارية العظيمة في العالم القديم.
ول ديورانت، قصة الفلسفة، المصدر السابق، ص: 5- 6


تنويه: تماشيا مع مبادئ المجلة المرجو التعليق باللغة العربية

0commentaires:

إرسال تعليق

فيلوبريس على الفيسبوك

المواضيع الأكثر قراءة

فيديوهات فيلوبريس (في انتظار التفعيل)