روني ديكارت

الفيلسوف روني ديكارت
الفيلسوف الفرنسي روني ديكارت

روني ديكارت (1596- 1650)فيلسوف وعالم (في الفيزياء والرياضيات) فرنسي يعد رائد الحداثة ومؤسس العلم الحديث، حصل على الإجازة في الحقوق(1616) ليتفرغ للبحوث العلمية والفلسفية بداية من سنة 1618 مادام لا شيء يستطيع أن يعوض الرغبة الجامحة في تعلم كيفية التمييز بين الصواب والخطأ من أجل أن ننظر بوضوح أثناء الممارسة والفعل وأن نمشي بخطى ثابتة كما يقول. اهتم بالكشف عن قواعد سداد العقل في أحكامه ("قواعد لتوجيه العقل"، كتب سنة 1628 ونشر سنة 1701). تواصل اهتمامه بالجانب المنهجي في "مقال في المنهج" (1637) الذي كتب بالفرنسية، على غير عادة الفلاسفة، رغبة منه في توسيع دائرة الفكر الفلسفي. رسم ديكارت في هذا الكتاب قواعد التفكير السليم بدءا من البداهة وانتهاء إلى المراجعة مرورا بالتحليل والتركيب. وانتهى في "تأملات ميتافزيقية" (1641) إلى التأكيد على أن العقل ليس عليه إلا أن يعول على نفسه لبلوغ الحقيقة في خصوص الوعي بالذات وعلاقة النفس بالجسد محددا منزلة الإله من خلال ما يسميه ب"العناية الإلهية". وفي 1644 صدر كتابه "مبادئ الفلسفة" الذي عرض فيه للعموم نسقه الفلسفي، ثم في 1649 "انفعالات النفس" الذي طور فيه نظرية في التحكم في انفعالات النفس على قاعدة تصور لعلاقة النفس بالجسد. أما في "رسالة في الإنسان" (1662) فقد سعى ديكارت إلى تحطيم المفاهيم الأساسية للفيزياء القديمة وسحب الآلية على الظواهر البيولوجية بما في ذلك الجسم الإنساني. وفي "رسائله مع الأميرة اليزابيث" (من 1643 إلى 1649) تعرض إلى أغلب القضايا التي اهتم بها (النفس، الجسد، الاختيار الحر، الإلهيات...).


تنويه: تماشيا مع مبادئ المجلة المرجو التعليق باللغة العربية

فيلوبريس على الفيسبوك

المواضيع الأكثر قراءة