نص أوغست كونت Auguste Comte حول الغيرية: مفهوم الغير


نص أوغست كونت Auguste Comte حول الغيرية: مفهوم الغير
 « كل شيء فينا ينتمي للإنسانية، وكل شيء يأتينا منها: الحياة، والثروة، والموهبة والمعرف والحنان (...) وهكذا ، فعندما تختزل النزعة الوضعية كل الأخلاق الإنسانية في فكرة واحدة هي أن يحيا الإنسان من أجل غيره ، فأن هذه النزعة تهدف إلى تهذيب الغريزة البشرية الكونية وتسييجها ؛ بعد أن تم الارتقاء بالفكر النظري البشري تجاوز كل التركيبات الذهنية اللاهوتية والميتافيزيقية (...).
لا يمكن للإنسان الأكثر مهارة وفطنة ونشاطا أن يرد للإنسانية ولو جزءا صغيرا مقابل ما تلقاه منها. يستمر الإنسان، كما كان في طفولته، يتغذى بالإنسانية، ويتلقى الحماية من الآخرين، ويطور قدراته داخلها (...) وذلك كله بفضل الإنسانية عليه (...) لكن وبدل أن يتلقى كل شيء منها بواسطة آبائه، تنقل الإنسانية له خيراتها عبر فاعلين متعددين غير مباشرين، لن يتعرف على الكثير منهم.
أن يحيى الإنسان من أجل الغير، يعني إذن، عد كل واحد منا، واجبا ضروريا ومستمرا ينبثق عن هذه الواقعة المتعذر تجاوزها وهي: أن يحيى الإنسان بفضل الغير. إنها، وبدون حماس عاطفي، النتيجة الضرورية المستخلصة من تقدير دقيق لمجريات الوقع المدرك فلسفيا في مجموعه (...)
علاوة على ذلك، يجب أن يقوم انسجام أخلاقي، وبصفة جوهرية، على الغيرية، فهي وحدها القادرة أن تزودنا بأعظم زخم للحياة. إن الكائنات البشرية المنحطة، التي تطمح اليوم أن تحيى بفضل الغير، يجب عليها أن تتخلى عن أنانيتها الهمجية. فإذا ما تذوقت هذه الكائنات، بما فيه الكفاية، ما تفضلت بتسميته ملذات الوفاء، ستفهم آنذاك أن الحياة من أجل الغير تمنح الوسيلة الوحيدة لتطوير كل الوجود البشري بحرية (...)
وحدها دوافع التعاطف الإنسانية تصنع الانطلاقة الحقيقية الثابتة لحياة من أجل الغير، حياة يجد فيها كل واحد من أفراد المجتمع مساعدة من طرف الآخرين، لكن مقابل هذه المساعدة يقوم هؤلاء بكبح ميولات الفرد الشخصية والأنانية» .
المصدر: الكتاب المدرسي  في رحاب الفلسفة


تنويه: تماشيا مع مبادئ المجلة المرجو التعليق باللغة العربية

0commentaires:

إرسال تعليق

فيلوبريس على الفيسبوك

المواضيع الأكثر قراءة

فيديوهات فيلوبريس (في انتظار التفعيل)